رؤية وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري
تتمثل رؤية وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري  في الوصول إلى جهاز أدارى كفء فعال، قادر على مواكبة التغيير يحسن إدارة موارد الدولة، يقدم خدمة متميزة للمواطنين ويتفاعل معهم. 
ولتحقيق هذه الرؤية تقوم الوزارة بتنفيذ أربعة برامج أساسية:

التطوير المؤسسي
تطوير الخدمات الحكومية.
تطوير نظم إدارة موارد الدولة.
استكمال وربط قواعد البيانات القومية.

وتنطلق الرؤية من استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات كأداة إستراتيجية لتنفيذ البرنامج القومي لرفع كفاءة الجهاز الادارى للدولة ، وتوصيل الخدمة الحكومية إلى طالبها بدقة وسرعة وكفاءة أينما يكون، وبالوسيلة التي تناسبه من خلال قنوات الخدمة المتنوعة بأسلوب تفاعلي يساعد على المشاركة المجتمعية.
 
كما حددت وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري  السياسات المتبعة لتنفيذ برامجها والمتمثلة في:

تنمية وتدريب الموارد البشرية لخلق جيل جديد من القيادات الإدارية الواعية بمفاهيم الإدارة الحديثة
إعادة هيكلة الجهاز الادارى وتطوير نظم الحوافز والمرتبات والترقي
الشراكة مع القطاع الخاص في تقديم الخدمات.
تحقيق اللامركزية في تقديم الخدمات الحكومية مع ضمان جودتها
تشجيع تبادل المعلومات والترابط بين الهيئات الحكومية المختلفة
وضع إطار تشريعي وقانوني يجيز عمليات التطوير للبرنامج القومي لرفع كفاءة الجهاز الادارى للدولة.
إشراك المواطن في مراقبة العملية الإدارية
إدخال نظم الإدارة الحديثة في مؤسسات الدولة
الاعتماد على القطاع الخاص في تنفيذ مشروعات الوزارة
استخدام تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات في أداء الأعمال الحكومية كلما أمكن
صفحات متعلقة
هيئات و مؤسسات ذات صلة