مشروعات بطاقة الأسرة الذكية
مشروعات بطاقة الأسرة الذكية ...من اجل وصول الدعم لمستحقيه

 

 

نتيجة طلب تسجيل موردين بشأن القاعدة القومية الموحدة(قاعدة نظام بطاقة الأسرة) 

بمشروعات بطاقة الأسرة الذكية ...من اجل وصول الدعم لمستحقيه

مقدمة:
الجدير بالذكر أن مشروع بطاقة الأسرة هو احد المشروعات القومية التي تهدف إلي توجيه الدعم إلي المستحقين من خلال استخدام رقم تعريفي واحد وهو الرقم القومي ، ويتم ذلك من خلال إصدار بطاقة ذكية لكل أسرة يمكن من خلالها الحصول علي الخدمات المختلفة مثل صرف خدمات التموين المدعمة - صرف المعاش الضماني - صرف اسطوانة البوتاجاز - صرف الخبز المدعم والحصول علي الخدمات الصحية... وغير ذلك من الخدمات.   وبالتالي يمكن توفير بيانات ومعلومات دقيقة عن الأسرة المصرية وتصنيفها بناءاً علي معايير محددة يمكن من خلالها تحديد الأسر التي تستحق إلي دعم وقيمة هذا الدعم.

الإطار:
منظومة بطاقة الأسرة تم بناؤها لتكون مسئولة عن صرف خدمات الدعم التي تقدمها الحكومة للأسر والأفراد في مصر - حيث تم تنفيذ مشروع بطاقة الأسرة ليكون هناك بنية فنية لنظام تقديم خدمات الدعم المختلفة (صرف خدمات التموين المدعمة - صرف المعاش الضماني - صرف اسطوانة البوتاجاز - صرف الخبز المدعم - ...) قادر علي إضافة أي خدمات أخري تراها القيادة السياسية باستخدام بطاقة ذكية واحدة تمكن المواطن من تلقى خدمات الدعم المختلفة باستخدام بطاقة ذكية واحدة وبأسلوب حضاري ومتطور يمكن من الرقابة والتحكم ويدعم منظومة اتخاذ القرار

وتعمل المنظومة علي تحقيق الشفافية وتوفير آلية لتفاعل المواطن مع الحكومة في عملية ترشيد وإدارة الدعم وتوفير آليات لإحكام الرقابة والسيطرة علي معدلات الفقد والتسريب وتدعم منظومة اتخاذ القرار.

الرؤية وأهداف المشروع:

الرؤية:
تقديم الخدمات الحكومية المتعددة للأسرة المصرية من خلال بطاقة ذكية واحدة بقواعد تختلف طبقاً لإطار الأسرة بأسلوب حضاري ومتطور يمكن من الرقابة والتحكم ويدعم منظومة اتخاذ القرار.

أهداف المشروع:

-  ضمان وصول الدعم الحكومي للمستحقين

-  توفير مناخ حضاري لصرف الخدمات المتعددة للمواطنين

-  تحديد أنماط الاستهلاك للأسرة المصرية جغرافيا ونوعيا وكميا

-  المساهمة في دفع الأسرة المصرية إلي التخلص من العادات السلبية (المشاركة السلبية في تسريب الدعم).

-  توفير بيانات دقيقة ومحدثة وموقوتة لدعم متخذ القرار (بيانات تستخرج من قاعدة بيانات الأسرة المصرية وتعطي حين طلبها محدثة). 


المبادئ العامة للمشروع:

-  استخدام بطاقة واحدة لصرف خدمات متعددة

-  البدء بتنفيذ مشروع استرشادي يتم تعميمه عند نجاح التجربة

-  عدم فرض أي تكلفة علي المشاركين بالنظام

-  إضافة الخدمات المختلفة علي البطاقة تباعا

-  الشراكة مع القطاع الخاص لبناء وإدارة وتشغيل وصيانة النظام.

-  يمكن استخدام شبكة تبادل البيانات الحكومية G2G Gateway عند تطبيق سياسات الاستهداف المختلفة لتبادل هذه المتغيرات التي تمكن متخذ القرار من تحديد الفئات المستحقة لهذه الخدمات

المواصفات العامة لنظام بطاقة الأسرة:

 

أولا: مواصفات تعاقدية
-  
الشراكة مع القطاع الخاص.
-  
التعاقد علي النظام في محافظات الجمهورية من خلال أكثر من متعاقد.
-  
التزام جميع المتعاقدين بالشروط التعاقدية للتنفيذ.
-  
تحقيق التكامل بين النظم المطورة بواسطة المتعاقدين.

ثانيا: مواصفات فنية
-  
بنيه فنية تتضمن الهيكل البنائي للنظام/بنيه شبكية/مركز اتصال/مراكز دعم فني/مركز استضافة البيانات.....
-  
قاعدة بيانات مركزية "قاعدة بيانات الأسرة" مدعومة بالرقم القومي
-  
آليات صرف الخدمات (البطاقات الذكية...)- بطاقة ذكية لكل أسرة لصرف جميع الخدمات للأسرة – ويمكن للمنظومة تطبيق أدوات فنية مختلفة طبقا للتكنولوجيا المتوفرة
-  
تطبيقات صرف خدمات الدعم بأنواعها وتبادل البيانات.
-  
مركز إدارة البطاقات.
-  
يمكن استخدام شبكة تبادل البيانات الحكومية G2G Gateway عند تطبيق سياسات الاستهداف المختلفة لتبادل هذه المتغيرات التي تمكن متخذ القرار مت تحديد الفئات المستحقة لهذه الخدمات
-  
تضمين النظام جميع إمكانيات الحماية

 

يتضمن النظام إجراءات توفير الحماية وإتاحة النظام لدي البدال التمويني - أهمها:
-  
توفير عدد (2) وحدة بيع POS لدي البدال في حالة وجود عدد من البطاقات المربوطة علي هذا البدال أكثر من عدد معين من البطاقات.
-  
تغليف وحدة البيع لحمايتها من الصدمات و السوائل والأتربة.
-  
تركيب وحدة مانع قاطع تيار مع وحدة البيع لضمان استمرار العمل عند انقطاع الكهرباء.
-  
تخصيص كلمة مرور لكل بطاقة خاصة بأسرة مستحقه لصرف المقررات التموينية مع ضرورة قيام المواطن بإدخال الرقم السري الخاص به قبل السماح بالصرف لضمان صرف الحصة لصاحبها وعدم القدرة علي الصرف في حالة ضياع البطاقة لحين اتخاذ الإجراءات اللازمة في هذا الشأن.
-  
القيام الشركة بتجميع بيانات الصرف للمواطنين من خلال مندوبين في حالة تعذر وجود تغطية شبكية في المناطق النائية.
-  
قيام الشركة بتوفير عدد من الفنيين المدربين جيدا علي النظام يتواجدوا في الميدان بصفة مستمرة لمساعدة البدالين علي التغلب علي أي صعوبات طارئة عند صرف المقررات التموينية – يمكن زيادة العدد عند الضرورة – حيث يتواجد هؤلاء الفنيين عند البدال لحين قدرة البدال علي استخدام النظام بالشكل الملائم.
-  
بناء النظام بأسلوب بسيط وسهل يتواءم مع ثقافة البدالين والعاملين بالمكاتب التموينية مما يسهل استخدام وتشغيل النظام.
كما يتضمن النظام إجراءات للحماية والتامين
يتم دعم المنظومة بإجراءات لمواجهة التهديدات المختلفة التي تتمثل في توقف صرف الخدمة نتيجة عطل وحدات البيع لدي البدال وتهديدات فنية خاصة بالدخول والتعامل الغير شرعي للبيانات وتهديدات خاصة بحماية البيانات من السرقة والتدمير المقصود والغير مقصود وتهديدات التوقف الغير مخطط نتيجة أي أعطال خاصة بالنظام  - وغيرها - واهم هذه الإجراءات:
-  
تواجد وحدات بيع أساسية ووحدات احتياطية في حالة زيادة ربط البدال عن عدد معين.
-  
يتم استبدال وحدة البيع العاطلة خلال ساعتين من الإبلاغ عن العطل (مع مراعاة وقت الانتقال) – حيث يقوم البدال بالإبلاغ عن العطل لمركز استقبال الشكاوي والأعطال الخاص بالنظام علي الرقم المختصر المسجل خلف البطاقة الذكية.
-  
وجود حاسبات رئيسية وحاسبات تبادلية للتحول إليها في حالة حدوث أعطال بالحاسبات الرئيسية لضمان عدم توقف الخدمة.
-  
وجود وحدات مانع قاطع تيار متصلة بوحدات البيع لدي البدال (أو وجود بطاريات سابقة الشحن) لضمان استمرار صرف الخدمة في حالة انقطاع التيار.
-  
استضافة بيانات النظام في مراكز متخصصة ذات مواصفات قياسية عالمية تضمن وجود أكثر من مصدر للطاقة لضمان استمرار تقديم الخدمة في حالة انقطاع التيار – كما تضمن وجود أكثر من وسيلة من وسائل الاتصال بالشبكة لضمان استمرار عمل الشبكة عند عطل احد هذه الوسائل – كما يتم إتباع سياسات لإعداد النسخ البديلة وإعداد نسخ احتياطية بالنظام Backups يوميا والعمل علي حاسب تبادلي حين حدوث أي عطل للحاسب الأساسي.

 

ولضمان حسن تشغيل النظام يتم تنفيذ تدريب طبقا للمواصفات التالية:

 

تنفيذ تدريب للعاملين والمشاركين بالنظام وينقسم هذا التدريب إلي تدريب نظري وعملي وتدريب عند تركيب المعدات بالمواقع – ويتمثل في:
-  
تدريب العاملين في الإدارات التموينية والمكاتب التموينية والعاملين في مراكز الخدمة والبدالين علي استخدام النظام.
-  
إعداد كتيبات استخدام للنظام بأسلوب بسيط وتوزيعه علي مكاتب التموين ومكاتب الخدمة للمساعدة عند استخدام وتشغيل النظام عند الحاجة لذلك.
-  
إعداد دورات العمل اللازمة لاستخدام وتشغيل النظام والتنسيق بين مكاتب التموين ومكاتب الخدمة لتوحيدها وتفهمها عند تنفيذها.

مكونات النظام:
-  
قاعدة بيانات الأسرة المصرية.
-  
نظام صرف خدمات الدعم.
-  
بطاقات الأسرة الذكية
-  
مكاتب خدمة / دعم / إدارة التموين.
-  
مركز اتصال

 

بناء قاعدة بيانات الأسرة المتكاملة
وتتضمن قاعدة بيانات الأسرة عدة عناصر بيانية تتمثل في البيانات الأساسية (البيانات الأساسية لرب الأسرة - بيانات تقديم الخدمة) وبيانات أفراد الأسرة (البيانات الأساسية مدعومة بالرقم القومي بالإضافة إلي بيانات الحالة الاجتماعية والحالة التعليمية وبعض البيانات) وبيانات الأسرة: العنوان والملكية ورقم لوحة الكهرباء (إن وجد) وعداد الغاز (إن وجد) وبيانات المسكن و...

بناء التطبيقات الآلية للنظام
وتتكون من التطبيقات المركزية وتطبيقات البطاقة الذكية التي تغطي جميع خدمات الدعم التي تم تنفيذها وتطبيقات الصرف لكل خدمة من هذه الخدمات.

يستخدم النظام الآلي البطاقات الذكية بدلا من البطاقات الورقية لصرف خدمات الدعم الحكومية للمواطن وهي بطاقة بلاستيكية اصغر من البطاقة الورقية تحتوي علي شريحة الكترونية تحتوي علي مشغل آلي وذاكرة ووسائل للربط مع وحدات إدخال وإخراج - أي أنها عبارة عن حاسب آلي ذات إمكانيات محدودة يمكن تخزين بيانات عليه وتشغيلها واسترجاعها.

يتم تخصيص بطاقة ذكية لكل بدال يتم إدارة الحصص المقررة له شهريا من خلالها - كما يتم تخصيص بطاقة ذكية لكل اسرة يخزن عليها بياناته وأثناء الصرف يقوم المواطن بإدخال البطاقة الذكية الخاصة به في جهاز صغير يسمي القارئ الآلي أو وحدة البيع/الصرف POS/Reader ويقوم في نفس الوقت بإدخال الرقم السري الخاص به في وحدة ملحقة بوحدة البيع مخصصة لإدخال الأرقام السرية للمواطنين - كما يقوم البدال بإدخال البطاقة الذكية الخاصة به في نفس الوقت ويقوم المواطن بتحديد ما يريد صرفة حيث تقوم المنظومة بإصدار إشعار للمواطن بالكميات التي قام بصرفها وبالمبلغ المالي المفروض قيامه بدفعه للبدال نظير هذه الكميات- ومن الجدير بالذكر تذكير المواطن بحقوقه الأساسية عند صرف المقررات التموينية من البدال وهي:
-  
يقوم المواطن بإدخال الرقم السري الخاص به عند الصرف بنفسه ولا يتركه لدي البدال أو يسمح للبدال بإدخاله بدلا منه - حيث إن هذا الرقم سري ولا يسمح بتداوله إلا لصاحب.
-  
لا يقوم المواطن بترك البطاقة الذكية الخاصة به عند البدال.
-  
لا يقوم المواطن بكتابة الرقم السري الخاص به علي البطاقة - حيث انه يعطي الفرصة في حالة ضياعها أو سرقتها بالاستخدام الغير قانوني لها وإهدار حصته التموينية.
-  
ضرورة قيام المواطن باستلام الإشعار الذي تصدره وحدة البيع عند تنفيذ عملية الصرف ومراجعته للتأكد من الكميات التي قام بصرفها وكذا التأكد من المبلغ النقدي الذي يقوم بدفعة للبدال.
-  
لا يقوم المواطن بدفع أي مبالغ ماليه أكثر من المسجل علي إشعار السداد.

كما يجب العلم بان المواطن يحق له صرف حصته التموينية الشهرية علي أكثر من مرة حيث تقوم المنظومة بحساب الجزء من الحصة التي قام بصرفها وكمية الحصة الشهرية المتبقية له حتي نهاية شهر الصرف.

 

يتضمن النظام تطبيق إدارة وتحديث البيانات ويقوم بتنفيذ الأعمال الآتية:
في حالة صرف المقررات التموينية: إدارة حالة المواطن داخل بطاقة التموين (إضافة أفراد وخصم أفراد و...) وحالات الفصل الاجتماعي وحالات إضافة بطاقات جديدة وإدارة صرف حصص البدالين التموينيين من أفرع الجملة وإدارة حالات البطاقات الذكية وإصدار التقارير والإحصائيات اللازمة.
في حالة صرف المعاشات الضمانية: إدارة حالة المواطن مستحق المعاش الضماني وإدارة حالة المعاش الضماني وإدارة حالات البطاقات الذكية وإصدار التقارير والإحصائيات اللازمة.
يتضمن النظام مركز اتصال Call Center يقوم باستقبال شكاوي المواطنين الخاصة بكفاءة أداء النظام وبلاغات الأعطال لدي البدالين والمكاتب التموينية والرد علي الاستفسارات المختلفة مع إدخال بيانات هذه الشكاوي علي نظام آلي لمتابعة استيفاءها.
يتضمن النظام مراكز خدمة Service Center للشركة المسئولة عن التنفيذ وتقوم بتنفيذ الأعمال الآتية: إدارة أعطال النظام والمحافظة علي الحالة الفنية للنظام وإجراءات صيانة البرامج والمعدات وإجراءات صيانة البطاقات الذكية بالنظام.
الخدمات التي يقدمها المشروع:
الخدمات المفعله حالياً علي البطاقة الذكية
(
خدمة صرف المقررات التموينية - خدمة صرف المعاشات الضمانية - خدمة صرف اسطوانات البوتاجاز - خدمة صرف الخبز المدعم).

الموقف التنفيذي الحالي:
-  
خدمة المقررات التموينية (تم نشر النظام بكامل طاقته في محافظات الجمهورية - وإصدار حوالي 19 مليون بطاقة ذكية لعدد 19 مليون أسرة مصرية بعدد حوالي 68 مليون فرد مستحق للتموين- وميكنة عدد حوالي 26 ألف بدال تمويني وعدد  حوالي 1,341 مكتب تمويني).
-  
خدمة صرف المعاش الضماني (تم نشر النظام في محافظة السويس ووحدة أبو الجود بالأقصر - في انتظار قرار للبدء بتعميم نظام صرف المعاش الضماني بالبطاقة الذكية في باقي محافظات الجمهورية).
-  
خدمة صرف اسطوانات البوتاجاز (في انتظار قرار للبدء بنشر النظام بمحافظات الجمهورية). 
-  
خدمة صرف الخبز المدعوم (تم تنفيذ تجربة استرشادية في محافظات: بورسعيد والسويس والإسماعيلية والقاهرة والإسكندرية - جاري تعميم منظومة الخبز المدعم بالبطاقة الذكية في باقي محافظات الجمهورية).
-  
مخطط إضافة خدمات التامين الصحي.
وبالنسبة لموقع إضافة المواليد:
-  
تم بناء الموقع في يونيه 2013.
-  
يقدم ثلاث خدمات: تحديث بيانات - إضافة مواليد - خصم أفراد
-  
مخطط إضافة خدمات أخري: إضافة بطاقات والفصل الاجتماعي (طبقا قرار وزارة التموين). 
-  
موقف الدخول علي الموقع حتي الآن
              إضافة مواليد (رقم قومي): 5 مليون بطاقة بإجمالي 6 مليون فرد.
              إضافة مواليد (بيانات استدلال):  358 ألف بطاقة بإجمالي 373 ألف فرد
              تحديث بيانات أفراد: 9 مليون بطاقة بإجمالي 9,7 مليون فرد
              تحديث بيانات اتصال: 4,8 مليون بيان.
              خصم أفراد: 218ألف بطاقة بإجمالي 237 ألف فرد

ثالثاً: مواصفات خاصة بالتوسع المستقبلي (طبقاً لقرار الحكومة):
-  
صرف المقررات من أي بدال علي مستوي الجمهورية (تمكين المواطنين من صرف حصصهم التموينية من أي بدال تمويني داخل جمهورية مصر العربية وذلك لان المنظومة الحالية تسمح لكل بدال تمويني بصرف الحصص التموينية للمواطنين المربوطين عليه).
-  
إمكانية التحول من الدعم العيني حاليا إلي الدعم النقدي مستقبلاً.
-  
إمكانية الصرف من شبكة البنوك (وحدات ATM). 
-  
إمكانية الشحن بمبلغ نقدي (المحفظة).

رابعاً: التحديات التي واجهت التنفيذ:

في بداية التنفيذ: وضع الإطار التنفيذي والمواصفات الفنية.

أثناء التنفيذ: تحديات فنية

عند التشغيل: المحافظة علي مستوي تقديم الخدمة - الالتزام بدورات العمل - المحافظة علي الصلاحية الفنية للنظام

خامساً: العائد من تنفيذ النظام:
-  
توفير آليات لدعم اتخاذ القرار
-  
بناء قاعدة بيانات الكترونية للأسر المستحقة للدعم
-  
توفير في مبالغ الدعم.
-  
بناء البنية الفنية للنظام متضمنة العناصر المختلفة للنظام بما يمكن من إضافة خدمات مستقبلية
-  
استخدام البطاقة الذكية كأداة لصرف جميع خدمات الدعم ويمكن استخدام أدوات تكنولوجية أخري عند الحاجة

سادساً: الشركاء في المشروع من الجهات الحكومية:
وزارة التموين والتجارة الداخلية - وزارة التضامن الاجتماعي - وزارة الدولة للتنمية الإدارية - عند إضافة أي خدمة جديدة علي البطاقة الذكية يتم التنسيق مع الجهة المعنية لتفعيل الخدمة.

سابعاً: التطبيقات الحالية بالبطاقة الذكية:
(
تطبيق صرف المقررات التموينية - تطبيق صرف المعاشات الضمانية - تطبيق صرف اسطوانات البوتاجاز - تطبيق صرف الخبز المدعم - تطبيق المحفظة).
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

منظومة الدعم للسلع التموينية الجديدة:

 
شروط استخراج بطاقة تموينية للحصول على السلع بالأسعار الجديدة:
تم تعديل القرار الوزاري الخاص بشروط الحصول على بطاقة دعم تموينية في عام 2011 لتصبح كالآتي:
1-
تستخرج بطاقات تموينية تخول لصاحبها الحصول على السلع التموينية بالسعر المدعم للفئات الآتية:
-  
المستحقون لمعاشات الضمان الاجتماعي والسادات ومبارك.
-  
الأرامل والمطلقات والمرأة المعيلة.
-  
أصحاب الأمراض المزمنة وذوي الاحتياجات الخاصة.
-  
القصر الذين ليس لهم عائل أو دخل ثابت لوفاة والديهم.
-  
العمالة الموسمية المؤقتة، والعاملون بالزراعة، والباعة الجائلين، وعمال التراحيل، والسائقين، والمهنيون، والحرفيون، وذوي الأعمال الحرة، وأصحاب الدخول الضئيلة، والمتعطلون ومن في حكمهم، والحاصلين على مؤهلات دراسية ومازالوا بدون عمل بموجب بحث اجتماعي ودخل شهري بحد أقصى 800 جنيه شهريا.
-  
أرباب المعاشات العاملين بالحكومة وقطاع الأعمال العام أو القطاع الخاص، بحد أقصى 1200 جنيه شهريا.
-  
العاملون بالحكومة أو قطاع الأعمال العام أو القطاع الخاص، المؤمن عليهم بحد أقصى 1500جنيها شهريا.
2-
تستخرج بطاقات التموين لأصحاب الأمراض الحرجة وذوي الاحتياجات الخاصة، دون التقيد بالحد الأقصى للدخول وقوائم الانتظار.
3-
في جميع الأحوال يتم استخراج بطاقات تموينية للفئات المذكورة سلفا ، بحد أقصى أربعة أفراد للأسرة، وعدم إضافة أي أفراد للبطاقة بعد استخراجها.
شرح منظومة الدعم للسلع التموينية الجديدة:

كل فرد له دعم بقيمة 15 جنية 
لو انتم أسرة ٤ أفراد يبقى ليكم دعم
٦٠ جنية بقية الشهور
هتروح تشتري التموين
هتشتري مثلاً
٥ كيلو رز بسعر ١٨.٧٥ ....... هتدفع ١.٢٥
١ كيلو لحمة بسعر ٢٩ ....... هتدفع ١ جنية
١٠ كيس مكرونه بسعر ١٣.٥ ....... هتدفع ١.٥
٢ لتر زيت بسعر ١٥.٢.......  هتدفع ٨٠ قرش
المجموع = 76.45
ليكم دعم ب ٦٠ جنية وأنت اشتريت سلع ب 76.45
اخصم ده من ده يبقى ١٦.٤٥
هتدفع الـ ١٦.٤٥ اللي هم فوق الدعم + ٤.٥٥ هامش ربح البقال + ١ جنية ثابت على البطاقة
الإجمالي ٢١.٩ جنية
وهتاخد سلع ب 76.45
وطبعا ممكن تخفض السلع اللي اشتريتها علشان الفرق بين الدعم وإجمالي السعر يقل اللي هو (١٦.٤٥)
وساعتها هتدفع فقط
٤ جنية هامش ربح البقال + ١ جنية ثابت على كل بطاقة.
إجمالي ٥ جنية فقط وتأخذ سلع ب ٦٠ جنية.

 

 

 

هيئات و مؤسسات ذات صلة